15 يونيو، 2024

تسبب المهاجم البرازيلي رودريغو غوش بموجة غضب في نادي ريال مدريد الإسباني لعدما ألمح إلى رغبته في اللعب في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وأدلى غوش بتصريحات إعلامية لمحطتي “دازن” وصحيفة “بلاسار” البرازيلية قال فيهما عند سؤاله حول مستقبله في ريال مدريد: البقاء لا يعتمد علي فقط وأرغب بالاستمرار لسنوات طويلة بشرط أن أكون مهما في الفريق.

وأضاف أنه في حال لم يعد يشعر بأهميته في الفريق فإنه قد يغادر النادي، ليعقب الصحافي بسؤال آخر “وفي حال رحلت هل لديك دوري مفضل”؟ ليجيب المهاجم الشاب: الجميع يعلم أني أحب الدوري الإنجليزي وهو البطولة التي تجذب الجميع لمشاهدتها”.

وكانت مقابلة رودريغو أقيمت ضمن يوم خاص للإعلام قبل نهائي دوري أبطال أوروبا أمام دورتموند الألماني يوم السبت المقبل، وخلاله أقام عدد من لاعبي الريال والمدرب أنشيلوتي مقابلات كذلك، إلا أن غوش تسبب في الجانب المدريدي.

ونشرت صحيفة “ماركا” الاسبانية يوم الأربعاء تقريرا يظهر فيه أن ريال مدريد لا يقبل المساومة ولا يرضى بإدلاء التصريحات التي قد تضر مصلحة الفريق في نهائي دوري أبطال أوروبا يوم السبت في “ويمبلي” بلندن.

وأضاف التقرير: أنه لا يوجد أي لاعب قابل للبيع وفي الوقت نفسه الجميع جميعهم قابلون للنقل في حال ارتأى ريال مدريد ذلك. ويجب على الفرد أن لا يفضل نفسه على المجموعة.

وزاد التقرير أن حديث رودريغو كان مفهوما في التصريحات الإعلامية إلا أن الوقت لم يكن مناسبا لذلك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *